مقدمة:

تعد العلاقات بين المؤسسة والأسرة عاملاً حاسماً في ضمان تقديم خبرات صحية وتربوية وتعليمية والكترونية وثقافية فعالة للطلبة مرتكزة على توفير التنشئة السليمة لهم. ومن مصلحة المؤسسة والاسرة أن تكون هذه العلاقات مستندة إلى أحكام وشروط واضحة في صيغة العقد الملزم للطرفين.

إضافة إلى هذا العقد، ينبغي على المؤسسة تطبيق إجراءات فاعلة لمعالجة شكاوى أولياء الأمور وتحفظاتهم، كما ينبغي على اولياء الأمور في الوقت عينه احترام هذه الإجراءات والتعامل معها كأداة مهمة في توفير خبرات تعليمية فاعلة لأبنائهم.

ولضمان حصول جميع الأطراف على معرفة واضحة بمسؤولياتهم وواجباتهم، يجب على الأسرة الاطلاع والقراءة الدقيقة، وعدم الموافقة والتوقيع عليها إلا بعد حصولهم على إجابات وافية من المؤسسة على جميع استفساراتهم وتساؤلاتهم.

تعد الأحكام والشروط المنصوص عليها في هذا العقد شرطاً اساسياً بالاتفاق

رئيس مجلس الإدارة

 

“السياسات”:

هي المفاهيم والمبادئ والقواعد المُعتمدة في المؤسسة والتي تسعى المؤسسة إلى تعميمها على جميع الأطراف المعنية من أجل تحقيق أهداف محددة.  وقد تكون هذه الأهداف ذات صلة بأي من الجوانب المتعلقة بعمل المؤسسة.

الجوانب (الصحية _ التربوية _ التعليمية الأكاديمية _ التعليم الكتروني _ الجانب الثقافي _ والامن والسلامة).

وتتضمن مسؤوليات المؤسسة الجوانب التالية:

– تلتزم المؤسسة بتقدم لأولياء الأمور والطلبة تعريفاً واضحاً ومفصلاً للخطة السنوية.

– إطلاع أولياء الأمور على جميع سياسات المؤسسة المطبقة والتغييرات المحتملة.

– استخدام جميع مواقع الاتصال التواصل مع أولياء الأمور والاسر والمجتمع المحلي واطلاعهم على القضايا المهمة.

– تطوير وتحديث جميع المعلومات المتعلقة بسياسات المؤسسة وبرامجها وكادرها وتلاميذها وأي معلومات تعتبرها المؤسسة ضرورية.

– إبلاغ أولياء الأمور بمستويات تقدم أبنائهم من خلال إرسال تقارير دورية لهم (6 تقارير على الأقل في السنة) وعقد الاجتماعات معهم.

– تلتزم المؤسسة بتقدم لأولياء الأمور تقييمات عادلة وموضوعية وشفافة وذات مصداقية.

– إتاحة الفرص لأولياء الأمور لمشاهدة ومراجعة جميع أعمال وتقييمات أبنائهم في المؤسسة

– الإعلان الالتزام بالمواعيد واوقات المحددة للاجتماعات والندوات، بحيث تؤكد هذه السياسة على الزامية حضور اولياء الامور والتلاميذ في جميع أيام الدوام المعلنة والاجتماعات الدورية.


الصحة والسلامة:

تقوم المؤسسة بتوفير بيئة تعليم وتعلم آمنة وصحية للتلاميذ تكون مسؤولية المؤسسة والاسرة تضامنية، وبناءاً عليه تقع على عاتق المؤسسة إعداد وتنفيذ جميع السياسات والإجراءات اللازمة، في حين يتوقع من أولياء الأمور الالتزام بتطبيق سياسيات المؤسسة والتأكد على التزام أبنائهم بتطبيقها.

 

تتضمن مسؤوليات المؤسسة الجانب الصحي

– توفير رعاية طبية ملائمة للطلبة وفق القوانين الصحية المتبعة في نظام الصحة والتغذية المدرسية.

– توفير الظروف التي تتيح تقديم الرعاية والاهتمام اللازمين للطلبة، والتعامل بسرية مع القضايا الطبية المتعلقة بهم.

– تشجيع التلاميذ على اتباع أساليب الحياة الصحية وتعزيز وعيهم.

– تناول وجبات الطعام حسب النظام الصحي

– ممارسة التمارين الرياضية لتنشيط الياقة البدنية.


تتضمن مسؤوليات ولي الأمر الجوانب التالية:

– تزويد المؤسسة بنسخ عن جميع التقييمات أو التقارير الطبية أو النفسية أو التعليمية الخاصة المتعلقة بالطالب وتعد هذه المستندات شرطاً أساسياً في تمكين المؤسسة من تقديم أفضل خدمات تعليمية لهؤلاء الطلبة.

– يجدر التأكيد على أن عدم الكشف عن هذه المعلومات أو حجبها بشكل متعمد قد يؤدي إلى عدم تمكن هؤلاء الطلبة من تحقيق التقدم المتوقع في التربية والتعليم.

– تقديم معلومات عن أبناءهم (أو أيٌ من أقرباءهم من الدرجة الأولى) يعانون من صعوبات في التعلم، او التأخر الدراسي للاعتماد على دراسة حالة التلميذ بشكل مفصل.

– ينبغي على أولياء الأمور تزويد المؤسسة بنسخ عن جميع التقارير الخطية وجميع المعلومات ذات الصلة. والاطلاع على سياسة المؤسسة في “الاحتياجات التعليمية الخاصة” للحصول على تفاصيل كاملة للتلميذ

– تزويد المدرسة بعناوين اتصال صحيحة ومحدثة، بما في ذلك أرقام هاتف المنزل والهاتف المتحرك، وعنوان البريد الإلكتروني وعنوان المنزل.

– إبلاغ المؤسسة بأي تغيير في معلومات الاتصال والتواصل.

– المواظبة على استخدام وسائل التواصل المعتمدة في الاطلاع على أحدث المعلومات من المؤسسة.

– التعامل بشكل لائق مع كادر المؤسسة عند الاستفسار او عند تقديم اي شكوى عن أبنائهم بالطرق الاخلاقية والقانونية.

– حضور جميع الاجتماعات والمراجعات المتعلقة بتقدم أبنائهم وأدائهم، وقد يؤدي عدم حضورهم هذه الفعاليات إلى التأثير سلباً على تقدم أبنائهم الدراسي وخبرات تعلمهم.

– على أولياء الأمور أن يدركوا أن مستويات مشاركتهم وتدخلهم في تعلم أبنائهم وقدرتهم على تحمل مسؤولياتهم في هذا الجانب، سيكون لها دور في تعزيز أو تقليل فرص تسجيل أبنائهم في العام الدراسي القادم.

* إن عدم التزام ولي الأمر بمسؤولياته سيؤدي إلى اجراءات قد تشمل الفصل النهائي من المؤسسة أو عدم اعادة التسجيل. وستتم إحالتها إلى رئيس مجلس الإدارة للبت فيها والمصادقة عليها.

*يجب الالتزام الكامل بمواعيد تسديد القسط السنوي بالأوقات المحددة وخلافاً لذلك يتحمل الاجراءات والتي تصدر من إدارة المؤسسة

 

المواصلات:

تقوم المؤسسة بنقل التلاميذ في الحافلات سواء تولت المؤسسة إدارة الحافلات أو تمت إدارتها من قبل (متعهد) وبالإضافة إلى تطبيق إجراءات سلامة حازمة ودقيقة كما هو منصوص عليه في سياسة المؤسسة في هذا الشأن، على المؤسسة أيضاً تطبيق جميع إرشادات وتوجيهات المرور في الطرق والمواصلات المتعلقة بهذا الشأن.

    معا للتطوير

    نستقبل آرائكم ومقترحاتكم




      يرجى تعبئة البيانات التالية بدقة، وسنقوم بالإتصال بكم في أسرع وقت ممكن